facebookgoogle plustwitteryoutubeinstagram pinteresttumblr

السعادة الحقَّة

لورين بوث

حقوقية بريطانية

السعادة الحقَّة

أنا الآن أعيش في الواقع، وليس في مثل تلك الشخصية الخادعة التي نعيش فيها في حياتنا المعاصرة: المادية والاستهلاكية والجنس والمخدرات؛ بزعم أن هذه الأشياء هي التي تمنحنا السعادة، ولكني الآن رأيت عالمًا مليئًا بالسعادة وغنيًّا بالحب والأمل والسلام.

الأمان الحقّ

لورين بوث

حقوقية بريطانية

الأمان الحقّ

أشعر بما يشعر به المسلمون عندما يصلون: انسجام عذب، رعشة من الفرح، وهو كل ما كنت اشعر بالامتنان به، كما أن أولادي في أمان، وبالتأكيد لا أريد أكثر من ذلك.

مساعدة الآخرين تعالج التوتر النفسي

لورين بوث

حقوقية بريطانية

مساعدة الآخرين تعالج التوتر النفسي

ثمة دراسات علمية تؤكد أن مساعدة الآخرين تعالج التوتر النفسي؛ فقد أكد الخبراء في مجال علم النفس أن مساعدة الآخرين من شأنها أن تخفف توتر الأعصاب؛ حيث إن الانخراط في معاونة الآخرين يحفز إفراز هرمون «الأندورفين»، وهو هرمون يساعد على الشعور بالراحة النفسية والنشوة، ويؤكد المدير السابق لمعهد «النهوض بالصحة» في الولايات المتحدة الأمريكية «آلان ليكس» أن معاونة الآخرين تساعد على تقليل حدة الضغط العصبي؛ حيث إن مساعدة الفرد للآخرين تقلل من تفكيره بهمومه ومشاكله الشخصية؛ ومن ثم يشعر بالراحة النفسية.

الأمن والطمانينة والسلام

لورين بوث

حقوقية بريطانية

الأمن والطمانينة والسلام

الركوع والسجود في صلاة المسلمين يشبع النفس بالأمن والطمأنينة والسلام، فكل واحد يبدأ صلاته ببسم الله الرحمن الرحيم ويختمها بالسلام عليكم.